منظار التهابات الجيوب الأنفية

كيف يمكن استخدام المنظار في علاج الحالات المزمنة من التهاب الجيوب الأنفية؟

معظم حالات التهاب الجيوب الأنفية تزول من تلقاء نفسها مع مرور الوقت، أو بمساعدة بعض المضادات الحيوية، في حالت كون الإصابة بسبب العدوى البكتيرية.

بخاخات المحاليل الملحية، نقط الأنف الستيرويدية، وبعض الأدوية المتاحة بسهولة تعمل على تقليل وتخفيف الحالة. لكن دائما ما يوجد بعض الاستثناءات.

متي يتم اللجوء للتدخل الجراحي لعلاج التهاب الجيوب النفية المزمن؟منظار الجيوب الأنفية لعلاج الالتهابات

  • يعتمد ذلك علي سبب الإصابة.
  • التهاب الجيوب الانفية هو التورم في الجيوب الانفية والذي يسبب الاحتقان والضيق وعدم الراحة. هناك العديد من الأشياء التي قد تسبب انسداد المجاري والممرات الأنفية مؤدية في النهاية الي الإصابة بهذه الحالة المرضية. بعض من هذه المسببات قد يكون:
  • العدوي البكتيرية، العدوي الفطرية، أو العدوي الفيروسية.
  • نمو بعض الزوائد اللحمية في بطانة الجيوب الأنفية.
  • بعض أنواع الحساسية.
  • انحراف أو اعوجاج الحجز الأنفي، بمعني حدوث انثناء في الجدار الفاصل بين فتحتي الأنف.
  • في حالة عدم زوال الأعراض باستخدام العلاجات الدوائية، وغسول الأنف، أو العلاجات الأخرى، قم بإخبار الطبيب الذي قد يقرر اللجوء لنوع أخر من العلاج.
  • الجراحة قد تكون هي ذلك النوع الأخر من العلاج في حالة كون التهاب الجيوب الأنفية المزمن بسبب انحراف الحاجز الأنفي، الزوائد اللحمية، أو أي مشاكل عضوية أخرى.
  • الأهداف الرئيسية لجراحة الجيوب الانفية هو إزالة وتخفيف الاعراض وقطع الطريق على تكرار الإصابة مرة اخري.
  • في حالة التكرار ذلك يعني ان هناك فرص لإصلاح شيء ما في الأنف عن طريق الجراحة.
  • العملية الجراحية يجب أيضا ان تساعد علي تحسين التنفس من خلال الأنف، كما أنه في حالة تأثر حواس الشم أو التذوق، ستعمل العملية الجراحية على علاج ذلك أيضا.

أنواع العمليات الجراحية لعلاج التهاب الجيوب الانفية المزمن:

في حالة اتخاذ القرار باللجوء للتدخل الجراحي، فالخيارات المتاحة قليلة ومحدودة. حيث تتنوع هذه الخيارات فقط ما بين عملية المنظار وعملية البالون.

المنظار:

  • تعد هذه عملية شائعة وكثيرة الاستخدام. حيث يقوم الطبيب المعالج بإدخال جهاز رقيق للغاية ومرن للغاية يسمى المنظار في داخل الأنف. جزء من هذا الجهاز مثبت به عدسة كاميرا صغيرة للتصوير وارسال صور الي شاشة الجهاز. بهذه الطريقة يستطيع الطبيب أماكن الانسداد في الجيوب الأنفية وتوجيه الجزء الأخر من الجهاز الذي يقوم بلطف بإزالة الزوائد اللحمية والأنسجة ذات الندبات بها، وأية زوائد أخري.
  • الطبيب لن يقوم بالقطع في الجلد، لذلك فالتعافي سيكون سهلا وسريعا. عملية المنظار غالبا ما يتم اجراؤها تحت تأثير البنج الموضعي، بمعني تخدير منطقة اجراء العملية فقط بينما تظل مستيقظا اثناء اجراء العملية. بمعني أنه سيمكنك العودة للمنزل فور انتهاء العملية.

البالون:

  • في حالة عدم رغبة الطبيب المعالج في إزالة أي شيء من الجيوب الأنفية، قد يكون حينها الحل المناسب هو هذه الوسيلة الأحدث من الجراحات والتي يتم فيها استخدام البالون.
  • سيقوم الطبيب المعالج بإدخال أنبوبة رقيقة للغاية في الأنف، سيكون مثبتا في أحد أطرافها بالون صغير. سيتم توجيه البالون الي المناطق المسدودة في الجيوب الأنفية ثم يتم نفخ البالون. يساعد هذا على تنقية لمجاري والممرات الأنفية مما يساعد الجيوب الأنفية على التصريف بشكل أفضل ولن يحدث لك أي نوع من الاحتقان الشديد حينها.

مخاطر جراحة المنظار أو البالون لعلاج التهاب الجيوب الأنفية المزمن:

  • المخاطر من هذه العمليات الجراحية قليلة. الأكثر شيوعا منها هو إصابات الأنسجة والالتهابات والعدوي. المشاكل الأكثر خطورة، مثل إصابات المخ أو العين أمر نادر الحدوث.
  • مثلها مثل أي عملية جراحية أخري، يجب قبلها التحدث مع الطبيب حول المزايا والمخاطر. قم باللجوء لرأي ثان في حالة استمرار وجود بعض القلق.

ما بعد الجراحة لعلاج التهاب الجيوب الانفية المزمن:

  • بناء على مدي شدة العملية، قد تكون بحاجة لما يسمى بتعبئة الأنف. يحدث ذلك عندما يقوم الطبيب بوضع بعض الشاش الطبي في الكهف الانفي لامتصاص الدم وأية سوائل أخري مباشرة بعد العملية. سيقوم الطبيب بإزالة هذا الشاش من فتحتي الأنف في الزيارة التالية له بعد اجراء العملية الجراحية. كما يوجد هناك أنواع من هذه العبوات القابلة للذوبان والتي لا تكون بحاجة للإزالة.
  • بعض الأشياء يجب عليك تذكرها بعد العملية ومنها:
  • النوم والرأس مرفوعة، ربما يتم ذلك باستخدام وسادات إضافية لفترة.
  • تجنب عملية تنظيف الأنف (النف) لنحو أسبوع أو أكثر حسب نصيحة الطبيب.
  • حاول إبقاء الفم مفتوحا أثناء العطس، حيث سيساعد ذلك على أخذ جزء من الضغط بعيدا عن الكهف الأنفي.
  • يجب أن تبدأ في الإحساس بالتحسن وقلة في الأعراض خلا أيام قليلة بعد اجراء العملية.
  • ضع دائما في ذهنك أن جراحات الجيوب الأنفية لا تشفي الجيوب الأنفية دائما. بدلا من ذلك، يجب أن تنظر اليها كجزء من الخطة المتكاملة للعلاج.
  • على سبيل المثال، قد تصاب بالعديد من التهابات الجيوب الأنفية من وقت لأخر.
  • في الأيام التالية مباشرة لإجراء العملية الجراحية، قد يخبرك الطبيب المعالج بالاستمرار في استخدام الغسول الملحي للأنف، المضادات الحيوية، أو بعض الأدوية الأخرى لعلاج الحالة.
  • لذلك، بينما قد لا تعد العملية الجراحية علاجا دائما لالتهاب الجيوب الانفية، لكنها تستطيع أن تساعد على التنفس بشكل أكثر سهولة وراحة.